"القويحص" يفتتح مؤتمر مكة الدولي الـ 16 لطب الأسنان

سبق 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يشمل 12 ورشة عمل ويستضيف 25 متحدثًًًا من مختلف دول العالم

برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، افتتح أمين العاصمة المقدسة، المهندس محمد عبدالله القويحص، مؤتمر مكة الدولي السادس عشر لطب الأسنان، والذي تنظمه الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان، ويعقد لمدة ثلاثة أيام، وذلك في فندق مكة هيلتون للمؤتمرات.

وفور وصوله بدأ الحفل الخطابي الذي شاهد فيه الحضور فيلماً وثائقياً عن مؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان، ثم بعد ذلك افتتح المعرض المصاحب وتجول في أرجائه واستمع لشرح مفصل عن ما يحتويه من صور وأحدث ما وصل إليه طب الأسنان من تقنيات.

وأوضح رئيس المؤتمر، الدكتور مشاري بن فرج العتيبي، أن مؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان شهد طوال ربع قرن تطورات نوعية في شتى المجالات، حيث اكتسب عراقة علمية إضافة إلى المكانة المتميزة التي يحتلها المؤتمر على المستوى المحلي والدولي، والذي يصنف كأكبر مؤتمر طبي في منطقة مكة المكرمة وثاني أكبر مؤتمر في المملكة، وثالث أكبر مؤتمر في العالم العربي، والذي يستضيف نخبة من المتخصصين في مجال طب الأسنان من كافة أنحاء العالم ومتحدثين متميزين من الدول العربية والإسلامية، وكذلك من أمريكا وبريطانيا، إلى جانب نخبة من أساتذة الجامعات والاستشاريين السعوديين.

وأكد على أن انعقاد هذا المؤتمر العالمي الخاص بطب الأسنان ليس إلا إحدى ثمار النهضة التنموية الشاملة في المجال الصحي التي تشهدها المملكة العربية السعودية بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين.

وأشار إلى أن اللجنة المنظمة في هذا العام حرصت على استضافة أكثر من 25 متحدثًا من الأساتذة والباحثين المتميزين من مختلف دول العالم من أمريكا وبريطانيا والدول الإسلامية والعربية والخليجية الشقيقة إلى جانب نخبة من أساتذة الجامعات والاستشاريين السعوديين لبحث آخر التطورات في طب الأسنان.

وأضاف أن المؤتمر سيناقش على مدى ثلاثة أيام عدة محاور، وهي: الوقاية في طب الأسنان ومناقشة أحدث المفاهيم في الوقاية من تسوس الأسنان، طب أسنان الأطفال وتقويم الأسنان، الحشوات والتركيبات التجميلية في طب أسنان الأطفال، وكذلك علاج جذور وعصب الأسنان، وطرق تعقيم علاج عصب الأسنان، واستخدام الأشعة المقطعية، وعلاج عصب الأسنان الدائم عند الأطفال وزراعة الأسنان، ومضاعفات زراعة الأسنان الحيوية، كما يناقش المؤتمر زراعة الأسنان لدى المرضى المصابين بأمراض مزمنة زراعة العظم قبل الجراحة، وزراعة الأسنان والتركيبات التجميلية في طب الأسنان، والطرق الحديثة لتركيبة الفك السفلي المثبتة على زراعة الأسنان، وبروتوكول عمل التركيبات التجميلية المؤقتة بعد الجراحة، وأبرز مضاعفات فشل التركيبات في مجال زراعة الأسنان، وكذلك الحشوات التجميلية وتصميمها والتقنية الحديثة في حشوات الكومبوزيت والحشوات اللاصقة.

وسيعقد على هامش فعاليات المؤتمر 12 ورشة عمل في مختلف التخصصات. وسيتم تقديم جائزة باسم الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري، لأفضل ملصق علمي لأطباء الأسنان حديثي التخرج، بالإضافة إلى تقديم جائزة مؤتمر مكة لأفضل ملصق علمي يتنافس عليها ما يقارب 150 باحثاً في مجال طب الأسنان. كما يصاحب المؤتمر معرض طبي لعرض أحدث ما توصلت إليه التقنية الحديثة. وتم اعتماد البرنامج العلمي للمؤتمر بـعدد 24 ساعة تعليم طبي مستمر من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.

وبيَّن رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان، رئيس مجلس أمناء جامعة رياض، الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري، أن الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان هي إحدى الجمعيات الصحية التي تعمل تحت مظلة الهيئة السعودية للتخصصّات الصحية بالمملكة، وتسعى من خلال برامجها ونشاطاتها المختلفة إلى تحسين مستوى ممارسة تخصص إصلاح الأسنان لدى المتخصصين به وأطباء الأسنان العامين بجميع مناطق المملكة، وتسعد الجمعية بمشاركتها ودعمها الكامل لمؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان هذا العام والأعوام المقبلة بإذن الله.

"القويحص" يفتتح مؤتمر مكة الدولي الـ 16 لطب الأسنان

هادي العصيمي سبق 2019-04-04

برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، افتتح أمين العاصمة المقدسة، المهندس محمد عبدالله القويحص، مؤتمر مكة الدولي السادس عشر لطب الأسنان، والذي تنظمه الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان، ويعقد لمدة ثلاثة أيام، وذلك في فندق مكة هيلتون للمؤتمرات.

وفور وصوله بدأ الحفل الخطابي الذي شاهد فيه الحضور فيلماً وثائقياً عن مؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان، ثم بعد ذلك افتتح المعرض المصاحب وتجول في أرجائه واستمع لشرح مفصل عن ما يحتويه من صور وأحدث ما وصل إليه طب الأسنان من تقنيات.

وأوضح رئيس المؤتمر، الدكتور مشاري بن فرج العتيبي، أن مؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان شهد طوال ربع قرن تطورات نوعية في شتى المجالات، حيث اكتسب عراقة علمية إضافة إلى المكانة المتميزة التي يحتلها المؤتمر على المستوى المحلي والدولي، والذي يصنف كأكبر مؤتمر طبي في منطقة مكة المكرمة وثاني أكبر مؤتمر في المملكة، وثالث أكبر مؤتمر في العالم العربي، والذي يستضيف نخبة من المتخصصين في مجال طب الأسنان من كافة أنحاء العالم ومتحدثين متميزين من الدول العربية والإسلامية، وكذلك من أمريكا وبريطانيا، إلى جانب نخبة من أساتذة الجامعات والاستشاريين السعوديين.

وأكد على أن انعقاد هذا المؤتمر العالمي الخاص بطب الأسنان ليس إلا إحدى ثمار النهضة التنموية الشاملة في المجال الصحي التي تشهدها المملكة العربية السعودية بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين.

وأشار إلى أن اللجنة المنظمة في هذا العام حرصت على استضافة أكثر من 25 متحدثًا من الأساتذة والباحثين المتميزين من مختلف دول العالم من أمريكا وبريطانيا والدول الإسلامية والعربية والخليجية الشقيقة إلى جانب نخبة من أساتذة الجامعات والاستشاريين السعوديين لبحث آخر التطورات في طب الأسنان.

وأضاف أن المؤتمر سيناقش على مدى ثلاثة أيام عدة محاور، وهي: الوقاية في طب الأسنان ومناقشة أحدث المفاهيم في الوقاية من تسوس الأسنان، طب أسنان الأطفال وتقويم الأسنان، الحشوات والتركيبات التجميلية في طب أسنان الأطفال، وكذلك علاج جذور وعصب الأسنان، وطرق تعقيم علاج عصب الأسنان، واستخدام الأشعة المقطعية، وعلاج عصب الأسنان الدائم عند الأطفال وزراعة الأسنان، ومضاعفات زراعة الأسنان الحيوية، كما يناقش المؤتمر زراعة الأسنان لدى المرضى المصابين بأمراض مزمنة زراعة العظم قبل الجراحة، وزراعة الأسنان والتركيبات التجميلية في طب الأسنان، والطرق الحديثة لتركيبة الفك السفلي المثبتة على زراعة الأسنان، وبروتوكول عمل التركيبات التجميلية المؤقتة بعد الجراحة، وأبرز مضاعفات فشل التركيبات في مجال زراعة الأسنان، وكذلك الحشوات التجميلية وتصميمها والتقنية الحديثة في حشوات الكومبوزيت والحشوات اللاصقة.

وسيعقد على هامش فعاليات المؤتمر 12 ورشة عمل في مختلف التخصصات. وسيتم تقديم جائزة باسم الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري، لأفضل ملصق علمي لأطباء الأسنان حديثي التخرج، بالإضافة إلى تقديم جائزة مؤتمر مكة لأفضل ملصق علمي يتنافس عليها ما يقارب 150 باحثاً في مجال طب الأسنان. كما يصاحب المؤتمر معرض طبي لعرض أحدث ما توصلت إليه التقنية الحديثة. وتم اعتماد البرنامج العلمي للمؤتمر بـعدد 24 ساعة تعليم طبي مستمر من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.

وبيَّن رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان، رئيس مجلس أمناء جامعة رياض، الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري، أن الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان هي إحدى الجمعيات الصحية التي تعمل تحت مظلة الهيئة السعودية للتخصصّات الصحية بالمملكة، وتسعى من خلال برامجها ونشاطاتها المختلفة إلى تحسين مستوى ممارسة تخصص إصلاح الأسنان لدى المتخصصين به وأطباء الأسنان العامين بجميع مناطق المملكة، وتسعد الجمعية بمشاركتها ودعمها الكامل لمؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان هذا العام والأعوام المقبلة بإذن الله.

04 إبريل 2019 - 28 رجب 1440

03:05 PM


يشمل 12 ورشة عمل ويستضيف 25 متحدثًًًا من مختلف دول العالم

A A A

برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، افتتح أمين العاصمة المقدسة، المهندس محمد عبدالله القويحص، مؤتمر مكة الدولي السادس عشر لطب الأسنان، والذي تنظمه الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان، ويعقد لمدة ثلاثة أيام، وذلك في فندق مكة هيلتون للمؤتمرات.

وفور وصوله بدأ الحفل الخطابي الذي شاهد فيه الحضور فيلماً وثائقياً عن مؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان، ثم بعد ذلك افتتح المعرض المصاحب وتجول في أرجائه واستمع لشرح مفصل عن ما يحتويه من صور وأحدث ما وصل إليه طب الأسنان من تقنيات.

وأوضح رئيس المؤتمر، الدكتور مشاري بن فرج العتيبي، أن مؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان شهد طوال ربع قرن تطورات نوعية في شتى المجالات، حيث اكتسب عراقة علمية إضافة إلى المكانة المتميزة التي يحتلها المؤتمر على المستوى المحلي والدولي، والذي يصنف كأكبر مؤتمر طبي في منطقة مكة المكرمة وثاني أكبر مؤتمر في المملكة، وثالث أكبر مؤتمر في العالم العربي، والذي يستضيف نخبة من المتخصصين في مجال طب الأسنان من كافة أنحاء العالم ومتحدثين متميزين من الدول العربية والإسلامية، وكذلك من أمريكا وبريطانيا، إلى جانب نخبة من أساتذة الجامعات والاستشاريين السعوديين.

وأكد على أن انعقاد هذا المؤتمر العالمي الخاص بطب الأسنان ليس إلا إحدى ثمار النهضة التنموية الشاملة في المجال الصحي التي تشهدها المملكة العربية السعودية بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين.

وأشار إلى أن اللجنة المنظمة في هذا العام حرصت على استضافة أكثر من 25 متحدثًا من الأساتذة والباحثين المتميزين من مختلف دول العالم من أمريكا وبريطانيا والدول الإسلامية والعربية والخليجية الشقيقة إلى جانب نخبة من أساتذة الجامعات والاستشاريين السعوديين لبحث آخر التطورات في طب الأسنان.

وأضاف أن المؤتمر سيناقش على مدى ثلاثة أيام عدة محاور، وهي: الوقاية في طب الأسنان ومناقشة أحدث المفاهيم في الوقاية من تسوس الأسنان، طب أسنان الأطفال وتقويم الأسنان، الحشوات والتركيبات التجميلية في طب أسنان الأطفال، وكذلك علاج جذور وعصب الأسنان، وطرق تعقيم علاج عصب الأسنان، واستخدام الأشعة المقطعية، وعلاج عصب الأسنان الدائم عند الأطفال وزراعة الأسنان، ومضاعفات زراعة الأسنان الحيوية، كما يناقش المؤتمر زراعة الأسنان لدى المرضى المصابين بأمراض مزمنة زراعة العظم قبل الجراحة، وزراعة الأسنان والتركيبات التجميلية في طب الأسنان، والطرق الحديثة لتركيبة الفك السفلي المثبتة على زراعة الأسنان، وبروتوكول عمل التركيبات التجميلية المؤقتة بعد الجراحة، وأبرز مضاعفات فشل التركيبات في مجال زراعة الأسنان، وكذلك الحشوات التجميلية وتصميمها والتقنية الحديثة في حشوات الكومبوزيت والحشوات اللاصقة.

وسيعقد على هامش فعاليات المؤتمر 12 ورشة عمل في مختلف التخصصات. وسيتم تقديم جائزة باسم الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري، لأفضل ملصق علمي لأطباء الأسنان حديثي التخرج، بالإضافة إلى تقديم جائزة مؤتمر مكة لأفضل ملصق علمي يتنافس عليها ما يقارب 150 باحثاً في مجال طب الأسنان. كما يصاحب المؤتمر معرض طبي لعرض أحدث ما توصلت إليه التقنية الحديثة. وتم اعتماد البرنامج العلمي للمؤتمر بـعدد 24 ساعة تعليم طبي مستمر من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.

وبيَّن رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان، رئيس مجلس أمناء جامعة رياض، الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري، أن الجمعية السعودية لإصلاح الأسنان هي إحدى الجمعيات الصحية التي تعمل تحت مظلة الهيئة السعودية للتخصصّات الصحية بالمملكة، وتسعى من خلال برامجها ونشاطاتها المختلفة إلى تحسين مستوى ممارسة تخصص إصلاح الأسنان لدى المتخصصين به وأطباء الأسنان العامين بجميع مناطق المملكة، وتسعد الجمعية بمشاركتها ودعمها الكامل لمؤتمر مكة الدولي لطب الأسنان هذا العام والأعوام المقبلة بإذن الله.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق