المعرض السعودي الدولي للطيران يستقطب المزيد من الشركات

سبق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سيشهد حضور كبريات الشركات الناقلة.. أبرزها الخطوط السعودية

المعرض السعودي الدولي للطيران يستقطب المزيد من الشركات

واصل المعرض السعودي الدولي للطيران، استقطاب العديد من الشركات من رعاة ومشاركين، في خطوات تؤكد أهمية المعرض الأول من نوعه بتاريخ المملكة، وذلك لتعزيز صناعة الطيران بالمملكة، من خلال زيادة ربط صناعة الطيران والفضاء بالمملكة العربية السعودية.

وكانت شركة الملاحة الجوية (SANS) آخر الموقعين كراعٍ رئيسي لمراقبة الحركة الجوية، وهي الشركة المسؤولة عن أمن وسلامة الأجواء السعودية، حيث سيكون دور شركة الملاحة، ضمان سلامة الأجواء وإدارة عمليات الرحلات خلال أيام المعرض، ويتوقع وصول أكثر من 100 طائرة تجارية وخاصة لمطار الثمامة مما يتطلب جهداً عالياً لتنسيق الحركة الجوية.

وازدادت قائمة الرعاة بعد انضمام شركة أي إم إم أر أو سي (AMMROC)، وهي الشركة التي تتخذ من أبوظبي مقرًا لها والرائدة في مجال الصيانة العسكرية المتقدمة في جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وستكون ضمن الوفد الكبير للجناح الوطني لدولة الإمارات الشقيقة.

الجدير بالذكر أن المعرض السعودي الدولي للطيران، سيشهد حضور كبريات الشركات الناقلة، كالخطوط السعودية، طيران الإمارات، طيران أديل، وألفا ستار، وحضور الشركة الدفاعية الأمريكية لوكهيد مارتن، ويتوقع من المعرض بأنه يكون محورًا هامًا لربط الشركات وصناع القرار في قطاع الطيران.

المعرض السعودي الدولي للطيران يستقطب المزيد من الشركات

راكان العبيد سبق 2019-03-02

واصل المعرض السعودي الدولي للطيران، استقطاب العديد من الشركات من رعاة ومشاركين، في خطوات تؤكد أهمية المعرض الأول من نوعه بتاريخ المملكة، وذلك لتعزيز صناعة الطيران بالمملكة، من خلال زيادة ربط صناعة الطيران والفضاء بالمملكة العربية السعودية.

وكانت شركة الملاحة الجوية (SANS) آخر الموقعين كراعٍ رئيسي لمراقبة الحركة الجوية، وهي الشركة المسؤولة عن أمن وسلامة الأجواء السعودية، حيث سيكون دور شركة الملاحة، ضمان سلامة الأجواء وإدارة عمليات الرحلات خلال أيام المعرض، ويتوقع وصول أكثر من 100 طائرة تجارية وخاصة لمطار الثمامة مما يتطلب جهداً عالياً لتنسيق الحركة الجوية.

وازدادت قائمة الرعاة بعد انضمام شركة أي إم إم أر أو سي (AMMROC)، وهي الشركة التي تتخذ من أبوظبي مقرًا لها والرائدة في مجال الصيانة العسكرية المتقدمة في جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وستكون ضمن الوفد الكبير للجناح الوطني لدولة الإمارات الشقيقة.

الجدير بالذكر أن المعرض السعودي الدولي للطيران، سيشهد حضور كبريات الشركات الناقلة، كالخطوط السعودية، طيران الإمارات، طيران أديل، وألفا ستار، وحضور الشركة الدفاعية الأمريكية لوكهيد مارتن، ويتوقع من المعرض بأنه يكون محورًا هامًا لربط الشركات وصناع القرار في قطاع الطيران.

02 مارس 2019 - 25 جمادى الآخر 1440

06:44 PM


سيشهد حضور كبريات الشركات الناقلة.. أبرزها الخطوط السعودية

A A A

واصل المعرض السعودي الدولي للطيران، استقطاب العديد من الشركات من رعاة ومشاركين، في خطوات تؤكد أهمية المعرض الأول من نوعه بتاريخ المملكة، وذلك لتعزيز صناعة الطيران بالمملكة، من خلال زيادة ربط صناعة الطيران والفضاء بالمملكة العربية السعودية.

وكانت شركة الملاحة الجوية (SANS) آخر الموقعين كراعٍ رئيسي لمراقبة الحركة الجوية، وهي الشركة المسؤولة عن أمن وسلامة الأجواء السعودية، حيث سيكون دور شركة الملاحة، ضمان سلامة الأجواء وإدارة عمليات الرحلات خلال أيام المعرض، ويتوقع وصول أكثر من 100 طائرة تجارية وخاصة لمطار الثمامة مما يتطلب جهداً عالياً لتنسيق الحركة الجوية.

وازدادت قائمة الرعاة بعد انضمام شركة أي إم إم أر أو سي (AMMROC)، وهي الشركة التي تتخذ من أبوظبي مقرًا لها والرائدة في مجال الصيانة العسكرية المتقدمة في جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وستكون ضمن الوفد الكبير للجناح الوطني لدولة الإمارات الشقيقة.

الجدير بالذكر أن المعرض السعودي الدولي للطيران، سيشهد حضور كبريات الشركات الناقلة، كالخطوط السعودية، طيران الإمارات، طيران أديل، وألفا ستار، وحضور الشركة الدفاعية الأمريكية لوكهيد مارتن، ويتوقع من المعرض بأنه يكون محورًا هامًا لربط الشركات وصناع القرار في قطاع الطيران.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق