سجلتها الكاميرا.. سرقت الأموال ثم فعلت ما لا يخطر على بال

سبق 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

واقعة شهدها صالون تجميل في الصين والشرطة تبحث عن اللصة

سجلتها الكاميرا.. سرقت الأموال ثم فعلت ما لا يخطر على بال

حتى وهي تسرق لا تستطيع المرأة أن تتخلى عن طبيعتها، فقد تسللت هذه اللصة إلى صالون تجميل في الصين، وتمكنت من سرقة الأموال، وبدلاً من الإسراع بمغادرة المكان، قامت بأمر لا يخطر على بال أحد.

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، سجلت كاميرا أحد صالونات التجميل بالصين الواقعة الغريبة التي حدثت فجر يوم الجمعة 21 ديسمبر 2018، وذلك حين تمكنت امرأة من فتح فرجة بين ضلفتي باب صالون تجميل، وتسللت إلى داخل المحل، ثم فتحت الدرج واستولت على الأموال، واستطلعت بسرعة حصيلة السرقة.

وهنا قامت اللصة بأمر شديد الغرابة، فبدلاً من الإسراع بمغادرة المكان، تغلبت عليها طبيعة الأنثى، فالتقطت أدوات التجميل واستعرضت بسرعة أقلام الحواجب وفرش توزيع المكياج على الوجه، وراحت تتزين، كما أمسكت بماكينة تركيب الرموش الصناعية، ووضعت رموشاً على عينيها وقامت بتثبيتها، ثم غادرت المحل كما دخلت.

وقالت الصحيفة: إن الشرطة لا تزال تحقق بواقعة السرقة وتبحث عن اللصة.

سجلتها الكاميرا.. سرقت الأموال ثم فعلت ما لا يخطر على بال

أيمن حسن سبق 2019-01-02

حتى وهي تسرق لا تستطيع المرأة أن تتخلى عن طبيعتها، فقد تسللت هذه اللصة إلى صالون تجميل في الصين، وتمكنت من سرقة الأموال، وبدلاً من الإسراع بمغادرة المكان، قامت بأمر لا يخطر على بال أحد.

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، سجلت كاميرا أحد صالونات التجميل بالصين الواقعة الغريبة التي حدثت فجر يوم الجمعة 21 ديسمبر 2018، وذلك حين تمكنت امرأة من فتح فرجة بين ضلفتي باب صالون تجميل، وتسللت إلى داخل المحل، ثم فتحت الدرج واستولت على الأموال، واستطلعت بسرعة حصيلة السرقة.

وهنا قامت اللصة بأمر شديد الغرابة، فبدلاً من الإسراع بمغادرة المكان، تغلبت عليها طبيعة الأنثى، فالتقطت أدوات التجميل واستعرضت بسرعة أقلام الحواجب وفرش توزيع المكياج على الوجه، وراحت تتزين، كما أمسكت بماكينة تركيب الرموش الصناعية، ووضعت رموشاً على عينيها وقامت بتثبيتها، ثم غادرت المحل كما دخلت.

وقالت الصحيفة: إن الشرطة لا تزال تحقق بواقعة السرقة وتبحث عن اللصة.

02 يناير 2019 - 26 ربيع الآخر 1440

03:15 PM


واقعة شهدها صالون تجميل في الصين والشرطة تبحث عن اللصة

A A A

حتى وهي تسرق لا تستطيع المرأة أن تتخلى عن طبيعتها، فقد تسللت هذه اللصة إلى صالون تجميل في الصين، وتمكنت من سرقة الأموال، وبدلاً من الإسراع بمغادرة المكان، قامت بأمر لا يخطر على بال أحد.

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، سجلت كاميرا أحد صالونات التجميل بالصين الواقعة الغريبة التي حدثت فجر يوم الجمعة 21 ديسمبر 2018، وذلك حين تمكنت امرأة من فتح فرجة بين ضلفتي باب صالون تجميل، وتسللت إلى داخل المحل، ثم فتحت الدرج واستولت على الأموال، واستطلعت بسرعة حصيلة السرقة.

وهنا قامت اللصة بأمر شديد الغرابة، فبدلاً من الإسراع بمغادرة المكان، تغلبت عليها طبيعة الأنثى، فالتقطت أدوات التجميل واستعرضت بسرعة أقلام الحواجب وفرش توزيع المكياج على الوجه، وراحت تتزين، كما أمسكت بماكينة تركيب الرموش الصناعية، ووضعت رموشاً على عينيها وقامت بتثبيتها، ثم غادرت المحل كما دخلت.

وقالت الصحيفة: إن الشرطة لا تزال تحقق بواقعة السرقة وتبحث عن اللصة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق