شاهد.. "عبدالله بن بندر" يستقبل المهنئين بمناسبة تعيينه وزيرًا للحرس الوطني

سبق 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

من منسوبي الحرس مدنيين وعسكريين

شاهد..

استقبل وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، بمكتبه بالوزارة، اليوم، منسوبي الحرس الوطني مدنيين وعسكريين الذين قدموا لتهنئته بالثقة الملكية الكريمة بتعيينه وزيرًا للحرس الوطني.

وفي بداية الاستقبال ألقى نائب وزير الحرس الوطني عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري، كلمة رحب فيها بالأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، مهنّئاً إياه باسمه ونيابة عن كافة منسوبي وزارة الحرس الوطني بالثقة الملكية الكريمة، ومؤكدًا أن الجميع يستشعرون المسؤولية لمواصلة الارتقاء بوزارة الحرس الوطني تحت قيادته للوصول لأعلى مستويات الأداء والإنجاز، والمشاركة الفاعلة في تنمية الوطن في مختلف المجالات، وأن جميع منسوبي الوزارة يؤكدون بيعة الولاء والسمع والطاعة لخادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، وولي عهده الأمين، حفظهما الله.

وألقى وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، كلمة جدد فيها الشكر والتقدير والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد الأمين، حفظهما الله، سائلاً الله العون والسداد وأن يكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة.

وعبّر الأمير عبدالله بن بندر عن شكره وتقديره للأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف وجميع من تعاقب على الوزارة، الذين تشرفوا بخدمة دينهم وقيادتهم ووطنهم من خلال هذا الكيان الكبير حتى وصل لما هو عليه اليوم من تطور وتقدم.

وأكد الأمير عبدالله ثقته في منسوبي وزارة الحرس الوطني للعمل بجد وإخلاص لإكمال المسيرة وتسخير كافة الطاقات والقدرات والإمكانات في سبيل مزيد من الارتقاء بالوزارة بجميع قطاعاتها؛ لتؤدي رسالتها والمهام والأدوار المناطة بها على أكمل وجه، مواكبةً لما تشهده المملكة من نقلات تطويرية على كافة المستويات، وسعياً لتحقيق تطلعات قيادتنا الرشيدة أيدها الله، مؤكداً أن مكتبه مفتوح للجميع.

حضر الاستقبال: الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف، ونائب وزير الحرس الوطني عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري، ووكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي الأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي آل سعود، ورئيس الجهاز العسكري الفريق محمد بن خالد الناهض، ووكيل الحرس الوطني الدكتور علي بن عبدالرحمن العنقري، وأمراء الأفواج ورؤساء الهيئات العسكرية، وقادة الألوية والوحدات ومدراء الإدارات وكبار المسؤولين بالحرس الوطني من مدنيين وعسكريين.

شاهد..

شاهد..

شاهد..

شاهد..

شاهد..

شاهد..

شاهد..

01 يناير 2019 - 25 ربيع الآخر 1440 07:26 PM

من منسوبي الحرس مدنيين وعسكريين

شاهد.. "عبدالله بن بندر" يستقبل المهنئين بمناسبة تعيينه وزيرًا للحرس الوطني

استقبل وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، بمكتبه بالوزارة، اليوم، منسوبي الحرس الوطني مدنيين وعسكريين الذين قدموا لتهنئته بالثقة الملكية الكريمة بتعيينه وزيرًا للحرس الوطني.

وفي بداية الاستقبال ألقى نائب وزير الحرس الوطني عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري، كلمة رحب فيها بالأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، مهنّئاً إياه باسمه ونيابة عن كافة منسوبي وزارة الحرس الوطني بالثقة الملكية الكريمة، ومؤكدًا أن الجميع يستشعرون المسؤولية لمواصلة الارتقاء بوزارة الحرس الوطني تحت قيادته للوصول لأعلى مستويات الأداء والإنجاز، والمشاركة الفاعلة في تنمية الوطن في مختلف المجالات، وأن جميع منسوبي الوزارة يؤكدون بيعة الولاء والسمع والطاعة لخادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، وولي عهده الأمين، حفظهما الله.

وألقى وزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، كلمة جدد فيها الشكر والتقدير والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد الأمين، حفظهما الله، سائلاً الله العون والسداد وأن يكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة.

وعبّر الأمير عبدالله بن بندر عن شكره وتقديره للأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف وجميع من تعاقب على الوزارة، الذين تشرفوا بخدمة دينهم وقيادتهم ووطنهم من خلال هذا الكيان الكبير حتى وصل لما هو عليه اليوم من تطور وتقدم.

وأكد الأمير عبدالله ثقته في منسوبي وزارة الحرس الوطني للعمل بجد وإخلاص لإكمال المسيرة وتسخير كافة الطاقات والقدرات والإمكانات في سبيل مزيد من الارتقاء بالوزارة بجميع قطاعاتها؛ لتؤدي رسالتها والمهام والأدوار المناطة بها على أكمل وجه، مواكبةً لما تشهده المملكة من نقلات تطويرية على كافة المستويات، وسعياً لتحقيق تطلعات قيادتنا الرشيدة أيدها الله، مؤكداً أن مكتبه مفتوح للجميع.

حضر الاستقبال: الأمير خالد بن عبدالعزيز بن عياف، ونائب وزير الحرس الوطني عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري، ووكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي الأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي آل سعود، ورئيس الجهاز العسكري الفريق محمد بن خالد الناهض، ووكيل الحرس الوطني الدكتور علي بن عبدالرحمن العنقري، وأمراء الأفواج ورؤساء الهيئات العسكرية، وقادة الألوية والوحدات ومدراء الإدارات وكبار المسؤولين بالحرس الوطني من مدنيين وعسكريين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق