"العلا" تستعرض عمقها التاريخي أمام العالم بـ"شتاء طنطورة الثقافي"

سبق 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

المهرجان ينطلق 20 ديسمبر الحالي

تستضيف العلا موسم فعاليات واحتفالات خاصة هذا الشتاء؛ حيث ينطلق مهرجان شتاء طنطورة الثقافي في المحافظة، التي تمثل متحفًا نابضًا ومفتوحًا للفنون والثقافة والتراث، والمدرجة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي.

ويأتي برنامج مهرجان شتاء طنطورة انعكاسًا لهذا الإرث العريق الممتدّ لآلاف السنين، وليستعرض أمام العالم عمقها التاريخي والحضاري الذي يقف شاهدًا على تطور مجتمع العلا منذ القدم في العديد من المجالات التي ارتبطت بالزراعة والفلك والعمارة.

وفي هذا السياق يقدم المهرجان فعاليات متميزة؛ من بينها "عروض ضوئية، ومشاهد طبيعية، ومناسبات ثقافية وفنية" من 20 إلى 27 ديسمبر 2018، و"مهرجان المناطيد" الذي يقام من 31 يناير إلى 9 فبراير 2019، و"ملتقى الفرسان" الذي سيبدأ يوم 1 فبراير 2019، الذي يتوج باستضافة البطولة الدولية لسباق القدرة والتحمل على كأس خادم الحرمين الشريفين في محافظة العلا لأول مرة، يوم 2 فبراير 2019.

تحتضن العلا على امتداد مهرجان شتاء طنطورة: كوكبة من أبرز النجوم من جميع أنحاء العالم؛ حيث تلتقي الثقافات وتمتزج الفنون من الشرق والغرب عبر مناسبات ثقافية وفنّية تقام خلال عطلة نهاية كل أسبوع، يطلُّ خلالها على الجمهور عمالقةُ الفن والطرب العرب والعالميون.

ومن بين هؤلاء: محمد عبده الذي يلتقي جمهوره مساء يوم 21 ديسمبر، وماجدة الرومي مساء 28 ديسمبر، وعازف الكمان رينو كابوسون في 4 يناير، والموسيقي المعاصر الموسيقار المصري الحائز على العديد من الجوائز العربية والعالمية عمر خيرت مساء يوم 11 يناير، وفي مساء يوم 18 يناير يطلُّ على الجمهور أحد ألمع النجوم المعاصرين في فضاء الموسيقى الكلاسيكية على مستوى العالم؛ عازف البيانو الصيني العالمي لانج لانج، الذي سيقدم مقطوعات من روائع الموسيقى العالمية.

ويتوسط تلك الأمسيات الطربية حفل أسطوري يقام في يوم 25 من يناير، تتداخل فيه التقنيات المستقبلية مع عراقة الماضي والطرب الشرقي الأصيل؛ حيث تطلُّ على الجمهور كوكب الشرق أم كلثوم بتقنية الهولوغرام (التصوير التجسيمي)، الذي تتجسَّد من خلاله أم كلثوم في صورة حية ثلاثية الأبعاد في الأمسية السادسة، لتعود بالجمهور إلى زمن الطرب الجميل.

وفي 1 فبراير، سيتصدر المشهدَ مطربُ الأوبرا ومؤلف الأغاني والعازف الإيطالي العالمي، أندريا بوتشيلّي، الذي سيحيي أمسية رائعة يُطرِب بها مسامعَ الجمهور بصوته الأوبرالي الشجيّ. ويكون مسك ختام مناسبات نهاية الأسبوع مع حفل يتألَّق خلاله الملحّن والعازف الدولي الشهير الحائز على العديد من الجوائز العالمية "ياني"، وذلك في مساء يوم 8 فبراير.

وستقام المناسبات الثقافية والفنيّة في قاعات يتم إنشاؤها وتجهيزها خصيصًا لكل حفل، بحيث تعكس جماليات طبيعة محافظة العلا، وبما يتناغم مع أجواء كل مناسبة. كما ستضم منطقة الاستقبال داخل القاعة عروضًا بصرية للوحات كلاسيكية للرسام العالمي فان جوخ.

ونظرًا لأن القاعات المخصَّصة لكل مناسبة تستوعب 500 شخص؛ فإن الحضور سيكون بأولوية الحجز. وتتوافر خيارات متنوعة من الباقات التي تتيح للضيوف الاستمتاع بقضاء يوم واحد في العلا، أو عطلة نهاية الأسبوع كاملة، والتي تتضمن الحضور والمشاركة في جميع الفعاليات التي تقام خلال عطلة نهاية الأسبوع.

"العلا" تستعرض عمقها التاريخي أمام العالم بـ"شتاء طنطورة الثقافي"

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2018-12-06

تستضيف العلا موسم فعاليات واحتفالات خاصة هذا الشتاء؛ حيث ينطلق مهرجان شتاء طنطورة الثقافي في المحافظة، التي تمثل متحفًا نابضًا ومفتوحًا للفنون والثقافة والتراث، والمدرجة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي.

ويأتي برنامج مهرجان شتاء طنطورة انعكاسًا لهذا الإرث العريق الممتدّ لآلاف السنين، وليستعرض أمام العالم عمقها التاريخي والحضاري الذي يقف شاهدًا على تطور مجتمع العلا منذ القدم في العديد من المجالات التي ارتبطت بالزراعة والفلك والعمارة.

وفي هذا السياق يقدم المهرجان فعاليات متميزة؛ من بينها "عروض ضوئية، ومشاهد طبيعية، ومناسبات ثقافية وفنية" من 20 إلى 27 ديسمبر 2018، و"مهرجان المناطيد" الذي يقام من 31 يناير إلى 9 فبراير 2019، و"ملتقى الفرسان" الذي سيبدأ يوم 1 فبراير 2019، الذي يتوج باستضافة البطولة الدولية لسباق القدرة والتحمل على كأس خادم الحرمين الشريفين في محافظة العلا لأول مرة، يوم 2 فبراير 2019.

تحتضن العلا على امتداد مهرجان شتاء طنطورة: كوكبة من أبرز النجوم من جميع أنحاء العالم؛ حيث تلتقي الثقافات وتمتزج الفنون من الشرق والغرب عبر مناسبات ثقافية وفنّية تقام خلال عطلة نهاية كل أسبوع، يطلُّ خلالها على الجمهور عمالقةُ الفن والطرب العرب والعالميون.

ومن بين هؤلاء: محمد عبده الذي يلتقي جمهوره مساء يوم 21 ديسمبر، وماجدة الرومي مساء 28 ديسمبر، وعازف الكمان رينو كابوسون في 4 يناير، والموسيقي المعاصر الموسيقار المصري الحائز على العديد من الجوائز العربية والعالمية عمر خيرت مساء يوم 11 يناير، وفي مساء يوم 18 يناير يطلُّ على الجمهور أحد ألمع النجوم المعاصرين في فضاء الموسيقى الكلاسيكية على مستوى العالم؛ عازف البيانو الصيني العالمي لانج لانج، الذي سيقدم مقطوعات من روائع الموسيقى العالمية.

ويتوسط تلك الأمسيات الطربية حفل أسطوري يقام في يوم 25 من يناير، تتداخل فيه التقنيات المستقبلية مع عراقة الماضي والطرب الشرقي الأصيل؛ حيث تطلُّ على الجمهور كوكب الشرق أم كلثوم بتقنية الهولوغرام (التصوير التجسيمي)، الذي تتجسَّد من خلاله أم كلثوم في صورة حية ثلاثية الأبعاد في الأمسية السادسة، لتعود بالجمهور إلى زمن الطرب الجميل.

وفي 1 فبراير، سيتصدر المشهدَ مطربُ الأوبرا ومؤلف الأغاني والعازف الإيطالي العالمي، أندريا بوتشيلّي، الذي سيحيي أمسية رائعة يُطرِب بها مسامعَ الجمهور بصوته الأوبرالي الشجيّ. ويكون مسك ختام مناسبات نهاية الأسبوع مع حفل يتألَّق خلاله الملحّن والعازف الدولي الشهير الحائز على العديد من الجوائز العالمية "ياني"، وذلك في مساء يوم 8 فبراير.

وستقام المناسبات الثقافية والفنيّة في قاعات يتم إنشاؤها وتجهيزها خصيصًا لكل حفل، بحيث تعكس جماليات طبيعة محافظة العلا، وبما يتناغم مع أجواء كل مناسبة. كما ستضم منطقة الاستقبال داخل القاعة عروضًا بصرية للوحات كلاسيكية للرسام العالمي فان جوخ.

ونظرًا لأن القاعات المخصَّصة لكل مناسبة تستوعب 500 شخص؛ فإن الحضور سيكون بأولوية الحجز. وتتوافر خيارات متنوعة من الباقات التي تتيح للضيوف الاستمتاع بقضاء يوم واحد في العلا، أو عطلة نهاية الأسبوع كاملة، والتي تتضمن الحضور والمشاركة في جميع الفعاليات التي تقام خلال عطلة نهاية الأسبوع.

06 ديسمبر 2018 - 28 ربيع الأول 1440

07:19 PM


المهرجان ينطلق 20 ديسمبر الحالي

A A A

تستضيف العلا موسم فعاليات واحتفالات خاصة هذا الشتاء؛ حيث ينطلق مهرجان شتاء طنطورة الثقافي في المحافظة، التي تمثل متحفًا نابضًا ومفتوحًا للفنون والثقافة والتراث، والمدرجة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي.

ويأتي برنامج مهرجان شتاء طنطورة انعكاسًا لهذا الإرث العريق الممتدّ لآلاف السنين، وليستعرض أمام العالم عمقها التاريخي والحضاري الذي يقف شاهدًا على تطور مجتمع العلا منذ القدم في العديد من المجالات التي ارتبطت بالزراعة والفلك والعمارة.

وفي هذا السياق يقدم المهرجان فعاليات متميزة؛ من بينها "عروض ضوئية، ومشاهد طبيعية، ومناسبات ثقافية وفنية" من 20 إلى 27 ديسمبر 2018، و"مهرجان المناطيد" الذي يقام من 31 يناير إلى 9 فبراير 2019، و"ملتقى الفرسان" الذي سيبدأ يوم 1 فبراير 2019، الذي يتوج باستضافة البطولة الدولية لسباق القدرة والتحمل على كأس خادم الحرمين الشريفين في محافظة العلا لأول مرة، يوم 2 فبراير 2019.

تحتضن العلا على امتداد مهرجان شتاء طنطورة: كوكبة من أبرز النجوم من جميع أنحاء العالم؛ حيث تلتقي الثقافات وتمتزج الفنون من الشرق والغرب عبر مناسبات ثقافية وفنّية تقام خلال عطلة نهاية كل أسبوع، يطلُّ خلالها على الجمهور عمالقةُ الفن والطرب العرب والعالميون.

ومن بين هؤلاء: محمد عبده الذي يلتقي جمهوره مساء يوم 21 ديسمبر، وماجدة الرومي مساء 28 ديسمبر، وعازف الكمان رينو كابوسون في 4 يناير، والموسيقي المعاصر الموسيقار المصري الحائز على العديد من الجوائز العربية والعالمية عمر خيرت مساء يوم 11 يناير، وفي مساء يوم 18 يناير يطلُّ على الجمهور أحد ألمع النجوم المعاصرين في فضاء الموسيقى الكلاسيكية على مستوى العالم؛ عازف البيانو الصيني العالمي لانج لانج، الذي سيقدم مقطوعات من روائع الموسيقى العالمية.

ويتوسط تلك الأمسيات الطربية حفل أسطوري يقام في يوم 25 من يناير، تتداخل فيه التقنيات المستقبلية مع عراقة الماضي والطرب الشرقي الأصيل؛ حيث تطلُّ على الجمهور كوكب الشرق أم كلثوم بتقنية الهولوغرام (التصوير التجسيمي)، الذي تتجسَّد من خلاله أم كلثوم في صورة حية ثلاثية الأبعاد في الأمسية السادسة، لتعود بالجمهور إلى زمن الطرب الجميل.

وفي 1 فبراير، سيتصدر المشهدَ مطربُ الأوبرا ومؤلف الأغاني والعازف الإيطالي العالمي، أندريا بوتشيلّي، الذي سيحيي أمسية رائعة يُطرِب بها مسامعَ الجمهور بصوته الأوبرالي الشجيّ. ويكون مسك ختام مناسبات نهاية الأسبوع مع حفل يتألَّق خلاله الملحّن والعازف الدولي الشهير الحائز على العديد من الجوائز العالمية "ياني"، وذلك في مساء يوم 8 فبراير.

وستقام المناسبات الثقافية والفنيّة في قاعات يتم إنشاؤها وتجهيزها خصيصًا لكل حفل، بحيث تعكس جماليات طبيعة محافظة العلا، وبما يتناغم مع أجواء كل مناسبة. كما ستضم منطقة الاستقبال داخل القاعة عروضًا بصرية للوحات كلاسيكية للرسام العالمي فان جوخ.

ونظرًا لأن القاعات المخصَّصة لكل مناسبة تستوعب 500 شخص؛ فإن الحضور سيكون بأولوية الحجز. وتتوافر خيارات متنوعة من الباقات التي تتيح للضيوف الاستمتاع بقضاء يوم واحد في العلا، أو عطلة نهاية الأسبوع كاملة، والتي تتضمن الحضور والمشاركة في جميع الفعاليات التي تقام خلال عطلة نهاية الأسبوع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق