الرياض .. اللجنة الرباعية" و"الأمم المتحدة" تناقشان الوضع الاقتصادي اليمني

سبق 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

"آل جابر": تناولنا كيفية تحسين مستوى مواجهة التحديات

الرياض .. اللجنة الرباعية

عقدت اللجنة الرباعية الاقتصادية بشأن اليمن المكونة من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة اجتماعًا مع كبار مسؤولي الأمم المتحدة، وذلك في مقر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بالرياض اليوم، برئاسة سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد بن سعيد آل جابر، مدير مركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة والمشرف على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

ويهدف الاجتماع إلى مناقشة الوضع الإنساني في اليمن بين اللجنة الرباعية والأمم المتحدة على ضوء ما تحقق من تحسن في أداء الاقتصاد اليمني، والارتفاع الملحوظ في قيمة الريال اليمني نتيجة لمساهمة السعودية بوديعة مقدارها مليارا دولار في البنك المركزي، ووديعة أخرى بقيمة ٢٠٠ مليون دولار، ودعمها الشهري للمشتقات النفطية بـ٦٠ مليون دولار، وما تقدمه من مشروعات تنموية، واستمرارها في عمليات إعادة الإعمار في محافظات يمنية عدة.

حضر الاجتماع: سفير المملكة المتحدة لدى المملكة العربية السعودية سايمون كوليس، ونائب سفير المملكة المتحدة لدى اليمن فيونا والكر دويل، ونائب مدير إدارة التنمية الدولية في اليمن لويس والكر، وسفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن ماثيو تولر، ومساعد وزير الخارجية للإمارات العربية المتحدة سلطان الشامسي، ووكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ للأمم المتحدة مارك لوكوك، ومنسقة الشؤون الإنسانية لمكتب الأمم المتحدة ليزا غراندي.

وتناول الاجتماع المناقشات الأخيرة في مجلس الأمن الدولي التي أبرزت القلق المتزايد بشأن تدهور الوضع الإنساني والاقتصادي في الداخل اليمني.

وأوضح السفير "آل جابر" أن الاجتماع تناول الوضع الإنساني وآلية الدعم في اليمن، وكيفية تحسين مستوى مواجهة التحديات الموجودة، سواء كانت من قِبل المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من قِبل إيران، أو من الوضع المعيشي والاقتصاد اليمني.

وأبان "آل جابر" أن النقاشات كانت مثمرة، واتفق الجميع على الاستمرار في عقد مثل تلك الاجتماعات لمتابعة الوضع الاقتصادي والإنساني في الداخل اليمني.

01 ديسمبر 2018 - 23 ربيع الأول 1440 08:24 PM

"آل جابر": تناولنا كيفية تحسين مستوى مواجهة التحديات

الرياض .. اللجنة الرباعية" و"الأمم المتحدة" تناقشان الوضع الاقتصادي اليمني

عقدت اللجنة الرباعية الاقتصادية بشأن اليمن المكونة من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة اجتماعًا مع كبار مسؤولي الأمم المتحدة، وذلك في مقر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن بالرياض اليوم، برئاسة سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد بن سعيد آل جابر، مدير مركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة والمشرف على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

ويهدف الاجتماع إلى مناقشة الوضع الإنساني في اليمن بين اللجنة الرباعية والأمم المتحدة على ضوء ما تحقق من تحسن في أداء الاقتصاد اليمني، والارتفاع الملحوظ في قيمة الريال اليمني نتيجة لمساهمة السعودية بوديعة مقدارها مليارا دولار في البنك المركزي، ووديعة أخرى بقيمة ٢٠٠ مليون دولار، ودعمها الشهري للمشتقات النفطية بـ٦٠ مليون دولار، وما تقدمه من مشروعات تنموية، واستمرارها في عمليات إعادة الإعمار في محافظات يمنية عدة.

حضر الاجتماع: سفير المملكة المتحدة لدى المملكة العربية السعودية سايمون كوليس، ونائب سفير المملكة المتحدة لدى اليمن فيونا والكر دويل، ونائب مدير إدارة التنمية الدولية في اليمن لويس والكر، وسفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن ماثيو تولر، ومساعد وزير الخارجية للإمارات العربية المتحدة سلطان الشامسي، ووكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ للأمم المتحدة مارك لوكوك، ومنسقة الشؤون الإنسانية لمكتب الأمم المتحدة ليزا غراندي.

وتناول الاجتماع المناقشات الأخيرة في مجلس الأمن الدولي التي أبرزت القلق المتزايد بشأن تدهور الوضع الإنساني والاقتصادي في الداخل اليمني.

وأوضح السفير "آل جابر" أن الاجتماع تناول الوضع الإنساني وآلية الدعم في اليمن، وكيفية تحسين مستوى مواجهة التحديات الموجودة، سواء كانت من قِبل المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من قِبل إيران، أو من الوضع المعيشي والاقتصاد اليمني.

وأبان "آل جابر" أن النقاشات كانت مثمرة، واتفق الجميع على الاستمرار في عقد مثل تلك الاجتماعات لمتابعة الوضع الاقتصادي والإنساني في الداخل اليمني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق