جامعة المؤسس تطلق الملتقى الأول لرؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.. غدًا

سبق 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

جامعة المؤسس تطلق الملتقى الأول لرؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.. غدًا

تطلق جامعة الملك عبدالعزيز، غدًا الأحد، فعاليات الملتقى الأول لرؤساء ومشرفات الأقسام العلمية، برعاية مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، والذي يشهد استعراض أفضل خمس تجارب ناجحة في الأقسام العلمية، وذلك بمركز الملك فيصل للمؤتمرات.

ويبدأ الملتقى في تمام الساعة الثامنة صباحًا، ويشتمل على عدد من الجلسات العلمية وورشة العمل، الجلسة الأولى تحت عنوان "أهمية دور الأقسام العلمية في تحقيق أهداف الجامعة والاستراتيجية" يقدمها مدير مركز تطوير التعليم الجامعي، الدكتور سعد بن بركي المسعودي، والجلسة الثانية بعنوان "استعراض أفضل التجارب الناجحة في الأقسام العلمية" يقدمها عدد من رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.

ويقدم وكيل عمادة القبول والتسجيل، الدكتور هاني بن سامي برديسي، ورشة عمل تحت عنوان "التحديات والحلول"، ويلقي مدير الجامعة كلمة بهذه المناسبة، بعد ذلك يكرم مقدمي أفضل خمس تجارب ناجحة، ويختتم الملتقى بحلقة نقاش مفتوحة مع الإدارة العليا يشارك فيها رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.

وأوضح مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، أن الملتقى يسعى إلى تحقيق أهداف واستراتيجية الجامعة من خلال تعزيز التعليم والخدمات التعليمية لرفع كفاءة المخرجات التعليمية، وزيادة برامج الدراسات العليا، واستثمار جودة البحث العلمي، وتحسين المشاركة المجتمعية، وتقديم إسهامات مميزة للمجتمع، وتنمية المهارات والقدرات القيادية الأكاديمية والإدارية، وتطوير خدمات تقنية المعلومات، وزيادة استثمار إنجازات الجامعة بتنويع برامج التمويل والشراكات.

وقال وكيل الجامعة للشؤون التعليمية، الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، إن الملتقى في تجربته الأولى يرحب بمشاركة رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية تجاربهم الناجحة في قيادة أقسامهم العلمية، وذلك بما يخدم أهداف الملتقى، حيث يتم تعبئة تفاصيل التجربة وكيف انعكست على تنمية القسم العلمي وتطوير العملية التعليمية فيه، وكيف أسهمت التجربة في التميز والإبداع، كذلك كيف سيكون لتعميم تلك التجربة على أقسام علمية أخرى دور في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للجامعة.

وأبان "الحياني" أن للملتقى عدة أهداف، منها مشاركة أفضل طرق تشجيع واحتواء منسوبي القسم العلمي وتطوير إمكاناتهم، وتحفيز التدريس الفعال بين أعضاء هيئة التدريس. كما يهدف إلى تحفيز رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية لاقتراح أفضل الحلول للتحديات التي تواجههم لضمان الجودة والاستدامة، وإتاحة قاعدة للتعاون في مشاريع الطلبة وبحوث الدراسات العليا البينية بين مختلف التخصصات، وإنشاء فرق بحثية تدمج علوم مختلفة. كما يهدف الملتقى لإعداد دليل لرؤساء ومشرفات الأقسام تستخدم كمرجع أو لمساعدة المعينين حديثاً.

ودعت اللجنة المنظمة إلى المشاركة وتسجيل تجارب الأقسام العلمية النجاحة في جميع كليات الجامعة، من خلال تعبئة النموذج عبر الرابط الإلكتروني (http://bit.ly/2QqSUnr)، تمهيدًا لاختيار أفضل التجارب واستعراضها في الملتقى، وذلك لتطوير الأقسام العلمية ودعم وتحفيز الأفكار والمشاريع الجديدة، ورفع مستوى الجودة العلمية والعملية وتحقيق الاستدامة فيها

جامعة المؤسس تطلق الملتقى الأول لرؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.. غدًا

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2018-12-01

تطلق جامعة الملك عبدالعزيز، غدًا الأحد، فعاليات الملتقى الأول لرؤساء ومشرفات الأقسام العلمية، برعاية مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، والذي يشهد استعراض أفضل خمس تجارب ناجحة في الأقسام العلمية، وذلك بمركز الملك فيصل للمؤتمرات.

ويبدأ الملتقى في تمام الساعة الثامنة صباحًا، ويشتمل على عدد من الجلسات العلمية وورشة العمل، الجلسة الأولى تحت عنوان "أهمية دور الأقسام العلمية في تحقيق أهداف الجامعة والاستراتيجية" يقدمها مدير مركز تطوير التعليم الجامعي، الدكتور سعد بن بركي المسعودي، والجلسة الثانية بعنوان "استعراض أفضل التجارب الناجحة في الأقسام العلمية" يقدمها عدد من رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.

ويقدم وكيل عمادة القبول والتسجيل، الدكتور هاني بن سامي برديسي، ورشة عمل تحت عنوان "التحديات والحلول"، ويلقي مدير الجامعة كلمة بهذه المناسبة، بعد ذلك يكرم مقدمي أفضل خمس تجارب ناجحة، ويختتم الملتقى بحلقة نقاش مفتوحة مع الإدارة العليا يشارك فيها رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.

وأوضح مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، أن الملتقى يسعى إلى تحقيق أهداف واستراتيجية الجامعة من خلال تعزيز التعليم والخدمات التعليمية لرفع كفاءة المخرجات التعليمية، وزيادة برامج الدراسات العليا، واستثمار جودة البحث العلمي، وتحسين المشاركة المجتمعية، وتقديم إسهامات مميزة للمجتمع، وتنمية المهارات والقدرات القيادية الأكاديمية والإدارية، وتطوير خدمات تقنية المعلومات، وزيادة استثمار إنجازات الجامعة بتنويع برامج التمويل والشراكات.

وقال وكيل الجامعة للشؤون التعليمية، الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، إن الملتقى في تجربته الأولى يرحب بمشاركة رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية تجاربهم الناجحة في قيادة أقسامهم العلمية، وذلك بما يخدم أهداف الملتقى، حيث يتم تعبئة تفاصيل التجربة وكيف انعكست على تنمية القسم العلمي وتطوير العملية التعليمية فيه، وكيف أسهمت التجربة في التميز والإبداع، كذلك كيف سيكون لتعميم تلك التجربة على أقسام علمية أخرى دور في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للجامعة.

وأبان "الحياني" أن للملتقى عدة أهداف، منها مشاركة أفضل طرق تشجيع واحتواء منسوبي القسم العلمي وتطوير إمكاناتهم، وتحفيز التدريس الفعال بين أعضاء هيئة التدريس. كما يهدف إلى تحفيز رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية لاقتراح أفضل الحلول للتحديات التي تواجههم لضمان الجودة والاستدامة، وإتاحة قاعدة للتعاون في مشاريع الطلبة وبحوث الدراسات العليا البينية بين مختلف التخصصات، وإنشاء فرق بحثية تدمج علوم مختلفة. كما يهدف الملتقى لإعداد دليل لرؤساء ومشرفات الأقسام تستخدم كمرجع أو لمساعدة المعينين حديثاً.

ودعت اللجنة المنظمة إلى المشاركة وتسجيل تجارب الأقسام العلمية النجاحة في جميع كليات الجامعة، من خلال تعبئة النموذج عبر الرابط الإلكتروني (http://bit.ly/2QqSUnr)، تمهيدًا لاختيار أفضل التجارب واستعراضها في الملتقى، وذلك لتطوير الأقسام العلمية ودعم وتحفيز الأفكار والمشاريع الجديدة، ورفع مستوى الجودة العلمية والعملية وتحقيق الاستدامة فيها

01 ديسمبر 2018 - 23 ربيع الأول 1440

02:33 PM


A A A

تطلق جامعة الملك عبدالعزيز، غدًا الأحد، فعاليات الملتقى الأول لرؤساء ومشرفات الأقسام العلمية، برعاية مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، والذي يشهد استعراض أفضل خمس تجارب ناجحة في الأقسام العلمية، وذلك بمركز الملك فيصل للمؤتمرات.

ويبدأ الملتقى في تمام الساعة الثامنة صباحًا، ويشتمل على عدد من الجلسات العلمية وورشة العمل، الجلسة الأولى تحت عنوان "أهمية دور الأقسام العلمية في تحقيق أهداف الجامعة والاستراتيجية" يقدمها مدير مركز تطوير التعليم الجامعي، الدكتور سعد بن بركي المسعودي، والجلسة الثانية بعنوان "استعراض أفضل التجارب الناجحة في الأقسام العلمية" يقدمها عدد من رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.

ويقدم وكيل عمادة القبول والتسجيل، الدكتور هاني بن سامي برديسي، ورشة عمل تحت عنوان "التحديات والحلول"، ويلقي مدير الجامعة كلمة بهذه المناسبة، بعد ذلك يكرم مقدمي أفضل خمس تجارب ناجحة، ويختتم الملتقى بحلقة نقاش مفتوحة مع الإدارة العليا يشارك فيها رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية.

وأوضح مدير الجامعة، الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، أن الملتقى يسعى إلى تحقيق أهداف واستراتيجية الجامعة من خلال تعزيز التعليم والخدمات التعليمية لرفع كفاءة المخرجات التعليمية، وزيادة برامج الدراسات العليا، واستثمار جودة البحث العلمي، وتحسين المشاركة المجتمعية، وتقديم إسهامات مميزة للمجتمع، وتنمية المهارات والقدرات القيادية الأكاديمية والإدارية، وتطوير خدمات تقنية المعلومات، وزيادة استثمار إنجازات الجامعة بتنويع برامج التمويل والشراكات.

وقال وكيل الجامعة للشؤون التعليمية، الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، إن الملتقى في تجربته الأولى يرحب بمشاركة رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية تجاربهم الناجحة في قيادة أقسامهم العلمية، وذلك بما يخدم أهداف الملتقى، حيث يتم تعبئة تفاصيل التجربة وكيف انعكست على تنمية القسم العلمي وتطوير العملية التعليمية فيه، وكيف أسهمت التجربة في التميز والإبداع، كذلك كيف سيكون لتعميم تلك التجربة على أقسام علمية أخرى دور في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للجامعة.

وأبان "الحياني" أن للملتقى عدة أهداف، منها مشاركة أفضل طرق تشجيع واحتواء منسوبي القسم العلمي وتطوير إمكاناتهم، وتحفيز التدريس الفعال بين أعضاء هيئة التدريس. كما يهدف إلى تحفيز رؤساء ومشرفات الأقسام العلمية لاقتراح أفضل الحلول للتحديات التي تواجههم لضمان الجودة والاستدامة، وإتاحة قاعدة للتعاون في مشاريع الطلبة وبحوث الدراسات العليا البينية بين مختلف التخصصات، وإنشاء فرق بحثية تدمج علوم مختلفة. كما يهدف الملتقى لإعداد دليل لرؤساء ومشرفات الأقسام تستخدم كمرجع أو لمساعدة المعينين حديثاً.

ودعت اللجنة المنظمة إلى المشاركة وتسجيل تجارب الأقسام العلمية النجاحة في جميع كليات الجامعة، من خلال تعبئة النموذج عبر الرابط الإلكتروني (http://bit.ly/2QqSUnr)، تمهيدًا لاختيار أفضل التجارب واستعراضها في الملتقى، وذلك لتطوير الأقسام العلمية ودعم وتحفيز الأفكار والمشاريع الجديدة، ورفع مستوى الجودة العلمية والعملية وتحقيق الاستدامة فيها

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق