بعد ضربه بـ"البيضة".. انتقادات لسيناتور أسترالي حمل المسلمين مسؤولية "مجزرة المسجدين" | اخبار المملكة

cnn 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (اخبار المملكة) – انتقد أعضاء مجلس الشيوخ الأسترالي، السيناتور، فريزر آنينغ، والذي ألقى اللوم في "مجزرة المسجدين" على المسلمين، وتلقى ضربة بـ"البيضة" على رأسه من قبل مراهق.

وجاءت الانتقادات التي وجهت لآنينغ على خلفية كلمة له بعد الهجوم قال فيها إن برنامج الهجرة الذي سمح للمسلمين المتعصبين بالدخول إلى نيوزيلندا، هو "السبب الحقيقي" للمجزرة.

وأضاف السيناتور الأسترالي قائلا: "في الوقت الذي يظهر فيه المسلمون اليوم كضحايا، يكونون الجناة عادة، فالمسلمون يقتلون الناس باسم الإيمان، حول العالم"،ـعلى حد تعبيره.

وتعرض آنينغ لإدانة رسمية في مجلس الشيوخ، وقال رئيس الحكومة في المجلس إن السيناتور انتُقد بسبب "تعليقاته التحريضية والتي تعزز الانقسام، فقد ألقى اللوم على ضحايا هجوم مروع، وذم الناس بناء على دينهم، وهو الأمر الذي لا يعبر عن رأي مجلس الشيوخ الأسترالي والذي يمثل الشعب الأسترالي".

بالمقابل، احتج آنينغ على الإدانة وقال إنها كانت "هجوما واضحا على حرية التعبير"، وغرد عبر موقع تويتر لاحقا قائلا: "أتمسك بتعليقاتي حول هجرة المسلمين، رغم هيستيريا الجناح اليساري اليوم، فلم يناقشني أحد حول تعليقاتي، لأنها صحيحة 100%"، على حد تعبيره.

يذكر أن الأسترالي بيرينتون تارانت، والذي يتبنى أيديولوجية "سيادة العرق الأبيض" كان قد اتهم بتنفيذ هجوم المسجدين، وسيمثل أمام المحكمة في نيوزيلندا، الأربعاء.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق