ماذا قال هوك عن ناقلات إيران وخطر السماح لها بالعبور والرسو؟ | اخبار المملكة

cnn 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
العالم

نشر الجمعة، 09 نوفمبر / تشرين الثاني 2018

دبي، الإمارات العربية المتحدة (اخبار المملكة)—قال برايان هوك، ممثل الولايات المتحدة الخاص فيما يتعلق بالملف الإيراني، إن الناقلات الإيرانية المؤمنة ذاتيا تشكل خطرا على من يسمح لها بالعبور أو الرسو.

ونقل فريق التواصل التابع لوزارة الخارجية الأمريكية في تغريدة على لسان هوك قوله: "تشكل الناقلات الإيرانية المؤمنة ذاتيا خطرا على الموانئ التي تسمح لها بالرسو، والقنوات التي تسمح لها بالعبور، والقوارب التي تعبر مسارها.. أن الكيانات التي تسمح للناقلات الإيرانية المؤمنة ذاتيا بالمرور أو الرسو، قد تسهل نشاط النظام الإيراني غير المشروع".

وتابع هوك في تصريح سابق، محذرا الدول بعد دخول العقوبات الأمريكية ضد إيران حيّز التنفيذ "من خطر إجراء أعمال مع قطاع الشحن الإيراني، واصفا إياها بـ"مخاطرة كبيرة أن ترسو سفن إيرانية في موانئكم، أو أن تمر عبر ممراتكم المائية، وتحثكم الولايات المتحدة على أخذ هذا التحذير بعين الاعتبار".

"وكان هوك قد لفت إلى أن "الشعب الإيراني عانى من سوء الإدارة الاقتصادية لأكثر من 39 عاما، يعلم الإيرانيون جيدا أن سبب مشاكلهم الاقتصادية هو النظام الإيراني وليس الولايات المتحدة الأمريكية، وأن النظام الإيراني هو السبب المباشر لضعف الاقتصاد الإيراني، فهو نظام ثوري ينفق المال على العنف والإرهاب في الشرق الأوسط"، مشيرا إلى أن "النظام الإيراني حصل على الفرصة الأفضل على الإطلاق من الولايات المتحدة الأمريكية، ليصبح في موقع أفضل، عبر الاتفاق النووي الذي تم إبرامه".

نشر الجمعة، 09 نوفمبر / تشرين الثاني 2018

من هو مطلق النار بحانة في كاليفورنيا؟
العالم

نشر الجمعة، 09 نوفمبر / تشرين الثاني 2018

من هو مطلق النار بحانة في كاليفورنيا؟

كشفت السلطات الأمريكية هوية قاتل 12 شخصا في هجوم إطلاق نار استهدف حانة في منطقة ثاوزند أوكس في كاليفورنيا، قائلة إنه يدعى إيان لونغ ويبلغ من العمر 28 عاما.

أمريكا تفرض عقوبات جديدة على روسيا
العالم

نشر الخميس، 08 نوفمبر / تشرين الثاني 2018

أمريكا تفرض عقوبات جديدة على روسيا

 أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن فرض عقوبات إضافية على روسيا اليوم بسبب احتلالها المستمر لشبه جزيرة القرم وتدخلها في شرق أوكرانيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق